إقتصاد

لهذا السبب سترتفع أسعار السيارات بـ 50 مليون

توقع مختصون أن تشهد أسعار السيارات ارتفاعا كبيرا يصل إلى 50 مليون سنتيم خلال شهر جويلية القادم

ويرجع ذلك إلى الضريبة على القيمة المضافة المقدرة بـ19 % والتي أقرها مجلس الوزراء في اجتماعه الأخير برئاسة الرئيس بوتفليقة

وكشف مختصون أن أسعار السيارات ستعرف زيادات في حال صادق البرلمان بغرفتيه على مشروع قانون المالية التكميلي الذي قدمته الحكومة

وفي حال المصادقة على القانون فإن الزبون سيدفع الضريبة التي كان يدفعها الصندوق الوطني للاستثمار نيابة عن مصانع تركيب السيارات

وأشار نفس المختصون أن الأسعار التي كانت قد نشرتها وزارة الصناعة لا تتضمن احتساب الضريبة على القيمة المضافة والأرباح

ونص مشروع قانون المالية التكميلي الذي أقره مجلس الوزراء على ضريبة على القيمة المضافة بنسبة 19 % بدل من 0 % المطبقة حاليا

واستفادت مصانع تركيب السيارات من امتيازات بينها إعفاءات ضريبية ومالية، بما فيها الضريبة على القيمة المضافة لمدة 5 سنوات.

مقالات ذات صلة

إغلاق